اليوم العالمي للإذاعة


( أمل صديق الجنتيرى ) #1921

ويمكن للبرامج الإذاعية أيضا أن تبني التسامح وتتجاوز الاختلافات التي تفصل بين المجموعات عن طريق توحيدها في إطار أهداف مشتركة، مثل كفالة التعليم للأطفال أو معالجة الشواغل الصحية المحلية".

وتهدف اليونسكو من وراء تحديد يوم عالمي للإذاعة إلى زيادة الوعي بين عامة الناس، وبين العاملين في وسائل الإعلام بأهمية الراديو.


( أمل صديق الجنتيرى ) #1922

ومع احتفال العالم باليوم العالمي للإذاعة من كل عام، يطرح سؤال بعينه كل مرة، ألا وهو: هل ستبقى الإذاعة وسيطا إعلاميا، وهل سيظل لها دور في عصر الوسائط المتعددة والرقمية والتواصل الاجتماعي التي أخذت تشغل اهتمام معظم الناس هذه الأيام؟


( أمل صديق الجنتيرى ) #1923

تمكن الراديو - باعتباره وسيطا إعلاميا ذا تاريخ طويل - من الاستمرار على قيد الحياة والتأثير منذ بدء أول بث إذاعي في أوائل العشرينيات من القرن الماضي، وحتى حلول عصر المعلوماتية والتكنولوجيا الرقمية، وهو يعد الآن أكثر الوسائط الإعلامية جذبا للمستمعين في أرجاء العالم كافة من حيث وصوله إلى أكبر عدد منهم.


( أمل صديق الجنتيرى ) #1924

وتشير مؤشرات المتابعة والاستماع إلى أن الراديو بكل محطاته، ما يزال وسيلة لها بريقها تبدو وكأنها تتحدى الزمن بتطوره، فما زال الملايين يستمعون للموسيقى والأخبار عبر الراديو، في مناطق مختلفة من العالم، خاصة في المناطق القروية والبدائية، والتي تحتاج إلى وسيلة بسيطة، كما أن الراديو ما يزال يمثل وسيلة إعلامية للملايين، ممن يقودون سياراتهم على الطرق، إذ أنه ما يزال الوسيلة المثالية في السيارات.

وسيط فرض نفسه

فقد بسط الراديو سلطانه، ليس فقط عبر الأثير، بل على الفضاء الافتراضي أيضا، فأصبح بإمكان جماهير المستمعين الاستماع إلى مئات المحطات الإذاعية دون حاجة إلى مذياع، عبر الإنترنت، ومن خلال تطبيقات على أجهزة الهواتف الذكية، والأجهزة الإلكترونية المحمولة.


(ساميه حسن الجيوشي) #1925

ممتاز زميلتي


(مها فاروق حجازي) #1926

ماشاء الله تبارك الله


(اميمة الجيوشي) #1927

الاذاعة هي وسيلة لتنمية الوعي والفكر وتوسيع الثقافة وهي لها دور كبير في تنوير العقول وبرامجها لها طابع خاص واداء رائع كانك تري الاشخاص لانهم يجسدون الموقف بمهارة ودقة فكانت هي محور الاخبار قبل وسائل التكنولوجيا الحديثة


(اميمة الجيوشي) #1928

كانت الاذاعة تناقش قضايا مهمة وشكاوي المواطنين بوضوح وشفافية ومساندة اصحاب هذه الشكاوي بكل ثقة وارادة


(اميمة الجيوشي) #1929

ومن هنا ظهر دور الاذاعة المدرسيه في تنمية الثقة بالنفس لدي المتعلمين وتوسيع مداركهم والبحث عن المعلومة لنشرها


(حسين هلال) #1930

(نهلة سالم) #1931

شرفت بالانضمام اليكم


(Ahmed Hesham) #1932

الزميلة العزيزة أ.نهلة سالم تحياتي لحضرتك
نسعد ونتشرف دائماً بانضمامكم معنا ، لنتعلم سوياً ونعمل على تطوير السلوكيات المهنية و نقوم بتكوين مجتمع التعلم القومي المصري.

يمكنكم المشاركة على كافة الموضوعات المطروحة و سوف تجدون المساعدة من جميع الأعضاء و الميسرين بالمنتدى


(داليا فتحى الشربينى عنتر) #1933

أهمية الراديو

تمكن الراديو - باعتباره وسيطا إعلاميا ذا تاريخ طويل - من الاستمرار على قيد الحياة والتأثير منذ بدء أول بث إذاعي في أوائل العشرينيات من القرن الماضي، وحتى حلول عصر المعلوماتية والتكنولوجيا الرقمية، وهو يعد الآن أكثر الوسائط الإعلامية جذبا للمستمعين في أرجاء العالم كافة من حيث وصوله إلى أكبر عدد منهم.

وتشير مؤشرات المتابعة والاستماع إلى أن الراديو بكل محطاته، ما يزال وسيلة لها بريقها تبدو وكأنها تتحدى الزمن بتطوره، فما زال الملايين يستمعون للموسيقى والأخبار عبر الراديو، في مناطق مختلفة من العالم، خاصة في المناطق القروية والبدائية، والتي تحتاج إلى وسيلة بسيطة، كما أن الراديو ما يزال يمثل وسيلة إعلامية للملايين، ممن يقودون سياراتهم على الطرق، إذ أنه ما يزال الوسيلة المثالية في السيارات.

وسيط فرض نفسه

فقد بسط الراديو سلطانه، ليس فقط عبر الأثير، بل على الفضاء الافتراضي أيضا، فأصبح بإمكان جماهير المستمعين الاستماع إلى مئات المحطات الإذاعية دون حاجة إلى مذياع، عبر الإنترنت، ومن خلال تطبيقات على أجهزة الهواتف الذكية، والأجهزة الإلكترونية المحمولة.

وقد تكون طبيعة الراديو ذاتها أحد العوامل التي هيأت له البقاء حتى الآن. فهو وسيط يمنحك حرية الرسم والتصوير لما تسمعه. إذ يمكنك رسم تصور للمذيع أو المذيعة في ذهنك في الصورة التي تحلو لك، ورسم صورة للأحداث التي تنقل إليك في رأسك بحرية يفتقدها مشاهد التليفزيون.

وإن كان الراديو يكلم الملايين، في القرى والمدن والبلدات، والأقطار، فإنه في الوقت ذاته يتكلم إليك أنت وحدك، فأصواته موجهة إليك، تتسلل إلى رأسك عبر أذنيك لتظل بداخلك فيكون تأثيرها أكبر، فهو أداة شخصية…

وتشير احصاءات اليونيسكو الى انه في عام 2016 تجاوز عدد مستمعي الإذاعة عدد مشاهدي التلفزيون ومستخدمي الهواتف الذكية وأنه توجد أكثر من 800 محطة إذاعية في البلدان النامية بينما نصف سكان العالم تقريبا (3.9 مليارات شخص) لا يزالون غير قادرين على الاتصال بشبكة الإنترنت.

فهل لا يزال للراديو مكان في عصر هيمنت فيه الإنترنت، وتوابعها من مواقع التواصل الاجتماعي والثورة الرقمية، على مجريات حياتنا؟

وما هو الذي يميز الراديو عن غيره من الوسائط الإعلامية؟

هل لا يزال الراديو يمثل وسيلة إعلامية محببة لكم في عهد وسائط الإعلام الإلكترونية؟


(داليا فتحى الشربينى عنتر) #1934

احسنتى النشر زميلتى العزيزه


(مها حسن) #1935

اليوم العالمي للإذاعة

أعلن المؤتمر العام لليونسكو في دورته الـ36 يوم 13 شباط/فبراير عام 2011 بوصفه اليوم العالمي للإذاعة.

الإذاعة هي وسيلة الإعلام الأكثر وصولا للجمهور في كل أنحاء العالم. وتعتبر وسيلة تواصل واتصال قوية ورخيصة.

والإذاعة مناسبة جدا للوصول إلى المجتمعات النائية والفئات الضعيفة، من مثل: الأميين وذوي الإعاقة والنساء والشباب والفقراء، وهي تتيح في الوقت ذاته منبرا للمشاركة في النقاش العام، بغض النظر عن المستوى التعليمي للناس. وفضلا عن ذلك، تضطلع الإذاعة بدور كبير وخاص في التواصل في حالات الطوارئ وتقديم الإغاثة في حالات الكوارث.

وهناك كذلك تغييرات في الخدمات الإذاعية في الوقت الحاضر الذي يشهد نوعا من التقارب بين وسائل الإعلام، حيث غدت تعتمد على استخدام الوسائل التكنولوجية من مثل تقنيات النطاق العريض والهواتف النقالة والأجهزة اللوحية.

واقترح المدير العام لليونسكو تعيين 13 شباط/فبراير يوما عالميا للإذاعة، لأن الأمم المتحدة أنشأت في مثل ذلك اليوم من عام 1946 إذاعة الأمم المتحدة. ومقاصد هذا اليوم هي إذكاء الوعي بين الجمهور ووسائل الإعلام بأهمية الإذاعة، وتشجيع صناع القرار عليإنشاء وإتاحة إمكانية الوصول إلى المعلومات بطريق الإذاعة، فضلا عن تعزيز التواصلوالتعاون الدولي بين جهات البث.

يصبو هذا اليوم العالمي إلى تسليط الضوء على التزام اليونسكو بتعزيز الاتصال والتواصل بين مختلف المجتمعات بغية ترسيخ التفاهم المتبادل فيما بينها من خلال ‏تعزيز‎ ‏التدفق‎ ‏الحر‎ للأفكار،‎ ‏عن‎ ‏طريق‎ ‏الكلمة‎ ‏والصورة. إذ تحرص المنظمة على تطور الإذاعة باستمرار والحفاظ عليها حرة ومستقلة وتعددية، وذلك لتشجيع إشراك أصوات مختلفة ومتعددة في النقاش العام، وتوسيع نطاق الانتفاع بالمعلومات والمعارف.

وما فتئ اليوم العالمي للإذاعة يحقق أرقاماً قياسية مقارنة بغيره من الأيام الدولية للأمم المتحدة. إذ تُنظَّم في إطار هذا اليوم حوالي 500 فعالية في 100 بلد سنويّاً، ووصل عدد مرّات تصفّح الموقع الخاص بهذا اليوم إلى حوالي 100 ألف مرة سنوياً منذ عام 2014. وكان الوسم الذي نشرته اليونسكو بمناسبة هذا اليوم من بين أكثر عشرة مواضيع رواجاً على موقع تويتر خلال الأعوام الأربعة الماضية، إذ وصل إلى مليون مستخدم في عام 2018. وتنظم اليونسكو أكبر عدد من المقابلات لها مع وسائل الإعلام في إطار اليوم العالمي للإذاعة، إذ وصل عدد هذه المقابلات إلى 130 مقابلة في إطار اليوم العالمي للإذاعة لعام 2015.


(Nora Eldesoky) #1936

الإذاعة المدرسيه بمدرسه احمد ابراهيم سليمان الاعداديه
عن يوم الشهيد (الشهيد عبدالمنعم رياض)
رحم الله شهداؤنا


(حامد محمد ابو الخير) #1937

للاذاعة دور كبير فى التوعية وتوصيل المعلومة الىكل افراد المجتع


(مسعد محمد السعيد) #1938

الإذاعة المدرسية لها دور مهم وفعال لأنها تمد الطالب والمعلم بالمعلومات المفيدة والمهمة في كل المجالات ولذلك إرجوا من القائمين علي تحضير الإذاعة المدرسية حسن إختيار المادة العلمية…


(داليا فتحى الشربينى عنتر) #1939

احسنتى النشر استاذه مها


(داليا فتحى الشربينى عنتر) #1940

فعلا للاذاعه دور هام فى توعية الناس ونشر الثقافه