اليوم العالمي للمياه

قال تعالى بسم اللة الرحمن الرحيم (وجعلنا من الماء كل شئ حى ) صدق اللة العظيم

2 Likes

أهلا وسهلا بكم  فى منتداكم منوين وبعلمكم مشرفين  مستنيكم من زمان يارب نقدر نستفيد ونفيد كمان 

تحياتى وتقديرى لشخصكم الكريم أ. دعاء محمد متولي
@doaa_mohamed_mtwaly

2 Likes

الصورة معبرة للغاية

2 Likes

https://mawdoo3.com/فوائد_ترشيد_استهلاك_الماء

2 Likes

المياه هي سر الحياه

3 Likes

أشكر حضرتك مستر عصام ولكن فعلاً المدارس المجاورة حذت حذونا فى هذه الأعمال

1 Like

https://mawdoo3.com/تعبير_عن_أهمية_الماء

2 Likes

وجعلنا من الماء كل شيئ حى

3 Likes

@Nahed_Ramadan_Mohamed

2 Likes

تفاخر الماء والهواء وقد بدا منهما ادعاء لسان حال وليس نطق ولا حروف ولا هجاء فابتدأ الماء بافتخار وقال إني بي ارتواء وبي حيا لكل حي أيضا وبي يحصل النماء وكان عرش الإله قدما علي يبدو له ارتقاء وطهر ميت أنا وحي لولاي لم يطهر الوعاء ولا وضوء ولا اغتسال إلا وبي ما له خفاء وبالهواء اشتعال نار ضرت وللنار بي انطفاء وأحمل الناس في بحار كأنني الأرض والسماء وعند فقري ينوب عني في الطهر ترب به اعتناء وأهلك الله قوم نوح لما طغوا بي لهم شقاء وليس لي صورة ولون لوني كما لون الإناء وقال عني الإله رجس الشيطان بي ذاهب هباء والخلق يرجونني إذا ما مسكت عنهم لهم دعاء والأرض تهتز بي وتربو فيخرج النبت والدواء فقام يعلو الهواء جهرا وقال إني أنا الهواء فإن أنفاس كل حي تكون بي للحياة جاؤوا وإنني حامل الأراضي والماء فيها له استواء وأهلك الله قوم عاد بشدتي ما لهم بقاء أروح القلب بانتشاق فيحصل الطيب والشفاء وأدفع الخبث حيث هب النسيم يصفو بي الفضاء وما لحي من البرايا عني مدى عمره غناء والنطق بي لم يكن بغيري والصوت في الخلق والنداء وليس كل الكلام إلا حروفه بي لها انتشاء وبي كلام الإله يتلى فيهتدي من له اهتداء وكل معنى لكل لفظ فإنه بي له اقتضاء لولاي ما بان علم حق وعلم خلق والأنبياء ولا يكون استماع إذن إلا وبي النوح والغناء وحاصل الأمر أن كلا من ذا وذا للردى اندراء وما لذا فضل على ذا ولا لذا بل هما سواء وكل ماء له مزايا يكون فيها لنا الهناء ولا هوا إلا وفيه نفع كما ربنا يشاء وآدم كان أصله من طين وأضحى له اصطفاء والمارج النار مع هواء سموم ريح وذاك داء ومنه إبليس كان خلقا له افتخار وكبرياء فكيف يعلو الهواء يوما والماء فينا له العلاء به الطهارات والذي لم يجده ترب به اكتفاء والنار فيها العذاب حتى لكل شيء بها فناء وإنما نورها اشتعال الهواء فيها له ضياء والترب فيه الجسوم تبلى فيظهر الذم والثناء وعز ربي وجل عما نقول أن يلحق الخطاء

إقرأ المزيد على موضوع.كوم: https://mawdoo3.com/شعر_عن_الماء

2 Likes

يُعنى اليوم العالمي للمياه باتخاذ إجراءات معينة لمعالجة أزمة تلوث المياه، حيث تُشير التقديرات إلى أنّه يتواجد ما يُقارب 663 مليون شخص حول العالم يعيشون بدون إمدادات آمنة وصحية من الماء، ويقضون ساعات طويلة في رحلات أو طوابير للوصول إلى مصادر بعيدة للمياه، بالإضافة إلى معاناتهم من الآثار الصحية لاستخدام المياه الملوثة، ولهذا يهدف اليوم العالمي للمياه لوضع أهداف تنموية عالمية من أجل تحسين جودة المياه، والحدّ من مياه الصرف الصحي، وزيادة الوعي حول طرق معالجتها وإعادة استخدامها.[٣] يُشير تقرير الأمم المتحدة العالمي عن تنمية الموارد المائية إلى أنّه يتواجد ما يُقارب من 3.6 مليار شخص في جميع أنحاء العالم، أيّ ما يُقارب من نصف سكان العالم، يعيشون في مناطق تُعاني من ندرة المياه خلال شهر واحد على الأقل سنوياً، وقد يرتفع هذا الرقم ليصل إلى 5 مليار في عام 2050م، كما يُعدّ الاستخدام العالمي الحالي للمياه العذبة كبيراً جداً ويقترب من الحدّ الأقصى للاستدامة، وبالتالي فإنّ هذا التوازن الهش يٌخفي الفوارق المحلية والإقليمية الكبيرة.[١]

4 Likes

يُعنى اليوم العالمي للمياه باتخاذ إجراءات معينة لمعالجة أزمة تلوث المياه، حيث تُشير التقديرات إلى أنّه يتواجد ما يُقارب 663 مليون شخص حول العالم يعيشون بدون إمدادات آمنة وصحية من الماء، ويقضون ساعات طويلة في رحلات أو طوابير للوصول إلى مصادر بعيدة للمياه، بالإضافة إلى معاناتهم من الآثار الصحية لاستخدام المياه الملوثة، ولهذا يهدف اليوم العالمي للمياه لوضع أهداف تنموية عالمية من أجل تحسين جودة المياه، والحدّ من مياه الصرف الصحي، وزيادة الوعي حول طرق معالجتها وإعادة استخدامها.[٣] يُشير تقرير الأمم المتحدة العالمي عن تنمية الموارد المائية إلى أنّه يتواجد ما يُقارب من 3.6 مليار شخص في جميع أنحاء العالم، أيّ ما يُقارب من نصف سكان العالم، يعيشون في مناطق تُعاني من ندرة المياه خلال شهر واحد على الأقل سنوياً، وقد يرتفع هذا الرقم ليصل إلى 5 مليار في عام 2050م، كما يُعدّ الاستخدام العالمي الحالي للمياه العذبة كبيراً جداً ويقترب من الحدّ الأقصى للاستدامة، وبالتالي فإنّ هذا التوازن الهش يٌخفي الفوارق المحلية والإقليمية الكبيرة.[١]

4 Likes

:boom:المياة هي في قلب التنمية المستدامة، وهي ضرورية للتنمية الاقتصادية الاجتماعية، والطاقة وإنتاج الغذاء وسلامة النظم الإيكولوجية وبقاء الإنسان. كما أن المياه كذلك في صلب عملية التكيف مع تغير المناخ حيث تضطلع بدور الرابط بين المجتمع والبيئة.

والمياه هي كذلك مسألة حقوق. ففي حين يزداد تعداد سكان العالم، تزداد الحاجة إلى خلق توازن بين جميع المتطلبات التجارية من موارد المياه بما يتيح للمجتمعات الحصول على كفايتها من المياه. وينبغي أن تحصل النساء والفتيات — على وجه التخصيص — على مرافق صحية خاصة ونظيفة تكفل لهن السلامة والكرامة عند التعامل مع المسائل الأنثوية البيولوجية من مثل مسائل الحيض والأمومة.

وعلى المستوى الإنساني، لا يمكن النظر إلى المياه بمعزل عن الصرف الصحي. فهما معا عاملين حيويين في خفض العبء العالمي من الأمراض، فضلا عن مالهما من دور في تحسين الصحة والتعليم والإنتاجية الاقتصادية للسكان.

6 Likes

:boom:ان توافر مياه نقية ويسهل الحصول عليها بالنسبة للجميع هو جزء أساسي من العالم الذي نريد أن نحيا ‏فيه. وتوجد مياه عذبة كافية على كوكب الأرض لتحقيق هذا الحلم. ولكن نتيجة لسوء البرامج ‏الاقتصادية أو لضعف البنية التحتية يموت كل سنة ملايين من البشر، معظمهم أطفال، من جراء ‏أمراض مرتبطة بقصور إمدادات المياه والصرف الصحي والنظافة العامة.

وشحة المياه وسوء نوعيتها ‏وقصور الصرف الصحي هي عوامل تؤثر سلباً على الأمن الغذائي واختيارات سبل المعيشة وفرص ‏التعليم بالنسبة للأسر الفقيرة في مختلف أنحاء العالم. ويعاني بعض أشد بلدان العالم فقراً من الجفاف، ‏مما يؤدي إلى زيادة الجوع وسوء التغذية سوءًا.

وبحلول سنة 2050 من المرجح أن يعيش شخص ‏واحد على الأقل من كل أربعة أشخاص في بلد يعاني من نقص مزمن أو متكرر في المياه العذبة.

5 Likes

إن الماء هو لبنة أساسية للحياة وهو أكثر من مجرد ضرورية لإرواء العطش أو حماية الصحة؛ المياه أمر حيوي لخلق فرص عمل ودعم التنمية الاقتصادية و الاجتماعية و الإنسانية. وتشير تقارير الأمم المتحدة إلى أن ما يقرب من 3 من كل 4 وظائف من القوى العاملة في العالم (3.2 مليار نسمة) تعتمد بشكل كبير على الحصول على المياه والخدمات المتعلقة بالمياه، وبالتالي فإن الإجهاد المائي وعدم وجود عمل لائق يمكن أن تؤدي إلى تفاقم التحديات الأمنية، وإجبارهم على الهجرة والتراجع عن التقدم المحرز في الكفاح من أجل القضاء على الفقر.
وقالت إيرينا بوكوفا المديرة العامة لليونسكو - في رسالتها بهذه المناسبة - إنه في الفترة الممتدة من عام 1990 إلى عام 2010، تم تحسين سبل حصول 2.3 مليار نسمة من سكان العالم على مياه الشرب، وهذا أمر إيجابي، بيد أنه لا يكفي، فما زال أكثر من 700 مليون نسمة من سكان العالم يفتقرون إلى سبل الحصول على مياه الشرب النقية والمأمونة التي تضمن للمرء حياة صحية. حيث تفيد التقديرات الواردة في تقرير الأمم المتحدة عن تنمية الموارد المائية في العالم لعام 2016، أن أحوال قرابة ملياري نسمة من سكان العالم تتطلب تحسين خدمات الصرف الصحي المتاحة لهم، وأن الفتيات والنساء هن الأكثر حرمانًا في هذا الصدد.
ويقع الكثير من البلدان النامية في مناطق حارة تعاني من شح المياه، ويحتمل أن تتضرر من تغير المناخ أكثر من غيرها، ويتزايد الطلب على المياه، في الوقت ذاته، تزايداً سريعاً وكبيراً في مختلف أرجاء العالم، ولا سيما في المناطق ذات الاقتصادات الناشئة التي تتطور فيها الزراعة والصناعة والمدن بوتيرة سريعة.
وأضافت بوكوفا أن المخاطر المحيطة بنا كبيرة، فالماء عصب الحياة، ولا يمكن تحقيق تنمية تتسم بقدر أكبر من الشمول والاستدامة بدون الماء، لذلك تحتل مسألة المياه مكان الصدارة في خطة التنمية المستدامة الجديدة لعام 2030، وقد أبرزت هذه الخطة الجديدة أهمية المياه، في الهدف السادس الخاص بضمان توافر المياه وخدمات الصرف الصحي للجميع، وإدارتها إدارة مستدامة ويعتبر توفير المياه للجميع عاملاً مهماً - أيضاً - في تحقيق جميع الأهداف الأخرى الواردة في الخطة، ومنها الهدف المتعلق بتعزيز إمكانية توفير فرص العمل اللائق للجميع، وهذه هي المسألة التي يركز عليها تقرير الأمم المتحدة عن تنمية الموارد المائية في العالم لعام 2016.
وذكرت بوكوفا أن الماء عنصر لا غنى عنه للزراعة والصناعة والنقل وإنتاج الطاقة وتحقيق النمو الاقتصادي، ويتيح الماء - أيضاً - إيجاد فرص العمل والمحافظة عليها في جميع أرجاء العالم، بيد أن تحقيق أهداف التنمية المستدامة سيتطلب أكثر من مجرد توفير كميات كافية من المياه كمادة أولية، إذ تظل نوعية المياه وخدمات الصرف الصحي من العوامل الضرورية للتمكن من توفير سبل العيش الكريم. ويعزي 17% من حالات الوفاة المرتبطة بالعمل - التي يبلغ عددها 2.3 مليون حالة سنويًا - إلى الأمراض المعدية ومياه الشرب غير المأمونة، ولذلك يجب أن تصبح مسألة توفير مياه الشرب المأمونة، وخدمات الصرف الصحي لأماكن العمل مسألة تحظي بالأولوية في جميع أرجاء العالم.
وأوضحت بوكوفا أن إحراز التقدم المنشود في مجال المياه يتطلب العمل في الميدان، مشيرة إلى أنه ينبغي على الحكومات والمجتمع المدني والقطاع الخاص الاضطلاع بهذا العمل الميداني، مضيفة "تعترض سبيلنا تحديات هائلة جراء تغير المناخ وشح المياه ونزوح العمال ذوي المهارات المتدنية، ولكن سيساعد تعزيز فرص العمل الجيد، مع السعي في الوقت ذاته إلى صون البيئة، وضمان إدارة المياه إدارة مستدامة، على استئصال الفقر وزيادة النمو وبناء مستقبل يحظي فيه الجميع بعمل لائق.

4 Likes

احسنت استاذ محمود

3 Likes

الحياة على وجه الأرض، حياة الإنسان، وحياة الحيوان، وحياة النبات، قوامها الماء، فالماء هو الوسيط الوحيد الذي يحمل الأملاح, والمواد الغذائية منحلةً فيه إلى الكائن الحي، ولولا الماء لما كان على وجه الأرض حياة .
من منا يصدق، أنني وقفت عند رقمٍ أذهلني، أنه في كل ثانيةٍ حصراً، في كل ثانيةٍ تمضي، يهطل من السماء إلى الأرض على مستوى الكرة الأرضية، ستة عشر مليون طن من الماء,

6 Likes


@mohamed_abdrabo

@Essam_Salah

Ali_Hamad

5 Likes

الأنشطة الفنية ودورها في توعية الأطفال بدورة حياة المياه :droplet::droplet::droplet:بروضة الرصافة الرسمية لغات

7 Likes

الحضارة المصرية قامت على مياه نهر النيل

2 Likes